جوزيف شيدرو ينضم إلى مكتب المحاماة وفض المنازعات التابع لشركة فنسون أند إلكنز في دبي

دبي، 25 أيلول/سبتمبر، 2017 / بي آر نيوزواير / — تواصل شركة محاماة فنسون أند إلكنز توسيع حضورها في مجال فض المنازعات القانونية في الشرق الأوسط بإضافتها جوزيف شيدرو كمحام في مكتبها بدبي.

ويأتي شيدرو إلى فنسون أند إلكنز من شركة محاماة فريشفيلدز بروكاوس ديرينجر حيث كان يمثل الشركات الدولية والحكومات والعملاء الشخصيين في صناعات مختلفة في التحكيم التجاري، مع تركيز على المنازعات في مجالات البناء والهندسة والتجارة.  وهو ينضم إلى الشريك في فنسون أند إلكنز أمير غفاري Amir Ghaffari، الذي انتقل إلى مكتب الشركة في دبي في آذار/مارس الماضي لقيادة مكتب فض المنازعات الدولية المتزايد الاتساع التابع للشركة في المنطقة.

وقال جيمس لوفتيس، James Loftis، رئيس قسم تسوية المنازعات الدولية لفنسون أند إلكنز في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: “دبي هي مركز رئيسي للنزاعات في قطاعات الطاقة والبناء والهندسة، وهو ما يؤدي إلى زيادة الطلب على الخدمات القانونية في الشرق الأوسط.” وأضاف: “جوزيف هو محام بارز يتمتع بخبرة كبيرة في التعامل مع هذه المنازعات المعقدة في المنطقة، ويسرنا أن نرحب به في مكتب المنازعات الدولية في فنسون أند إلكنز.”

وعمل شيدرو كمستشار قانوني في أكثر من 20 نزاعا دوليا ومنازعات تجارية في العديد من مؤسسات التحكيم الرئيسية، وكذلك في إجراءات مخصصة. وتشمل خبرته الخاصة النزاعات المتعلقة بمرافق الطاقة والمياه، وعقود الخدمات الحكومية، والشراكات بين القطاعين العام والخاص، ومشاريع التطوير السكنية، والاتصالات السلكية واللاسلكية، وعمليات الدمج والاستحواذ، والمشاريع المشتركة، وإنتاج النفط والغاز.

ومن بين أبرز عمليات التمثيل القانوني التي شارك فيها عمله كمستشار قانوني لشركة هندسة وبناء يابانية وكورية جنوبية فى تحكيم بشأن مجمع أسمدة بمليارات الدولارات فى شمال افريقيا. كما عمل مستشارا قانونيا لكيانات حكومية في منطقة الخليج في عدة قضايا منها نزاعات متعلقة بمحطة مستقلة للمياه والطاقة تبلغ قيمتها مليارات الدولارات، وإنهاء عقد لإدارة النفايات، وبناء مشروع سكني كبير.

وقد ظهر شيدرو عدة مرات كمحام في إجراءات للتقاضي والتحكيم. وهو محام في محاكم مركز دبي المالي العالمي، وعمل كمحكم معين من أطراف في نزاعات وكممحكم وحيد. وقبل أن يستقر في الشرق الأوسط، عمل شيدرو في كندا وجنوب أفريقيا والمملكة المتحدة، حيث كان محاضرا في كلية القانون في جامعة أكسفورد.

وقال شيدرو “هذه فترة مثيرة فى المنطقة، حيث يتم تنفيذ عدد من التطورات الاستراتيجية فى القطاعين العام والخاص.” وتابع قائلا: “بصفتها شركة عالمية رائدة، تتعامل شركة فنسون أند إلكنز مع بعض أهم النزاعات على مستوى العالم وفي الشرق الأوسط. ويسعدني أن أنضم إلى مثل هذا الفريق الرائع من ممارسي حل النزاعات الدوليين”.

وتعتبر شركة فنسون أند إلكنز لتسوية المنازعات والتحكيم الدولي من بين أفضل الشركات القانونية العالمية، حيث حصلت على اعتراف دولي في تشيمبر أند بارتنرز (2017) وليغال 500 (2017) وكعضو في غلوبال أربتريشن ريفيو 100 (2017). وقد مثلت الشركة عملاء في قطاعات الطاقة وتطوير البنية التحتية والبناء والتكنولوجيا / الملكية الفكرية والتأمين والبنوك والمستحضرات الصيدلانية في أكثر من 60 بلدا، في كل مؤسسة تحكيم عامة تقريبا، وفي ظل جميع أنظمة القواعنين الدولية والإقليمية الرئيسية.

وإذ تحتفل بعامها المئة، فينسون أند إلكنز أل أل بي هي شركة محاماة دولية تضم ما يقرب من 700 محام في 16 offices في جميع أنحاء العالم. لمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال بجيريمي هيلين Jeremy Heallen على +1.713.758.2079 أو كورتني بينيك Courtney Binick على

1.713.758.2333+

دي آي أف سي
غيت فيليج 10، مكتب 211
صندوق بريد 504945

دبي، الإمارات العربية المتحدة
971.4.330.1800+
www.velaw.com

يمكن اعتبار هذا البيان الصحفي إعلانا دعائيا بموجب القانون الذي ينظم استخدام البريد الإلكتروني. يتم توفير هذا البيان من قبل فنسون أند إلكنز أل أل بي لأغراض تعليمية وإعلامية فقط وليس القصد منه، ولا ينبغي أن يفسر، على أنه مشورة قانونية.