مذيعة مشهورة في الإمارات العربية المتحدة، منال، تتبرع بكبدها لأبيها في كوريا

| December 13, 2016

سيؤول، كوريا الجنوبية، 13 كانون الأول/ديسمبر، 2016 / بي آر نيوزواير / — تبرعت المذيعة المشهورة في الإمارات العربية المتحدة، منال، مؤخرا بالجانب الأيمن من كبدها إلى أبيها.

الصورة: http://photos.prnewswire.com/prnh/20161209/447406

السيد أحمد راشد الشحي، الذي كان قد تم تشخيصه بمرض تليف الكبد، ذهب إلى كوريا في شهر تموز/يوليو 2016. وأجرى الفريق الكوري من الخبراء في مستشفى جامعة سيؤول الوطنية، البروفسور سوه، كيونغ سوك والبروفسور لي، كوانغ-ونغ، بنجاح عملية بالمنظار لزراعة كبد حي له من متبرع هي ابنته، في آب/أغسطس 2016. وقد ​​عادوا جميعا إلى دولة الإمارات العربية المتحدة بصحة جيدة وبدون مضاعفات.

وعرض جميع أفراد الأسرة أن يكونوا متبرعين لزرع الكبد لوالدهم، ولكن حكم الفريق الطبي كان أن منال كانت المرشحة الأنسب وأجروا العملية عليها لنقل الجزء الأيمن من كبدها لوالدها. وعلى وجه الخصوص، أجروا العملية الجراحية من خلال منظار البطن، وهو إجراء متطور للغاية يتم القيام به في عدد محدود من المراكز الطبية في جميع أنحاء العالم. وبدأ مستشفى جامعة سيول الوطنية بأداء جميع العمليات الجراحية تقريبا التي يشارك فيها متبرع عن طريق تنظير البطن فقط منذ أواخر العام الماضي.

وقالت منال: “كان الطاقم الطبي في كوريا رائعا. وعلى الرغم من أن العملية الجراحية كانت طويلة وصعبة، فإن خدمته المخلصة وفرت لي ذكرى ممتعة. أنا سعيدة جدا أن والدي بصحة جيدة، وكان شفاؤه سريعا بسبب جراحة المناظير، وقبل أي شيء، أنا سعيدة أن العملية لم تترك سوى ندب صغير جدا في جسمه.”

جدير بالذكر أن مستوى زرع الأعضاء في كوريا يعتبر من الطراز العالمي، فهناك حوالي 1400 جراحة زرع أعضاء تتم سنويا هناك تحت إدارة الحكومة الصارمة.

فهناك لوائح أخلاقية صارمة، خصوصا عندما يكون المريض أجنبيا، مثل هذا الرجل من دولة الإمارات العربية المتحدة، الذي سيقوم بعملية زرع أعضاء. وعلى هؤلاء أن يصطحبوا أحد أفراد الأسرة كمتبرع للقيام بعملية زرع كبد حي. وينبغي تقديم الوثائق التي تثبت العلاقة الأسرية بين المريض والمتبرع بعد توثيقها من قبل السفارة الكورية المحلية.

وقال البروفسور لي كوانغ وونغ: “في كوريا، هناك حوالي 900 من المرضى الذين هم بحاجة لعملية زرع كبد حي سنويا لعلاج تليف الكبد وسرطان الكبد ونسبة النجاح عالية جدا.” وقال “لقد أجرى  مستشفى جامعة سيول الوطنية جراحات زرع كبد العام الماضي على مرضى روس ومنغوليين، وكانت معدلات الوفاة 0٪.”

وفي الوقت نفسه، يقوم مستشفى جامعة سيوؤل الوطنية بإرسال طاقمه الطبي إلى مستشفى الشيخ خليفة التخصصي منذ العام 2015 لتعزيز التكنولوجيا الطبية المتطورة في دولة الإمارات العربية المتحدة. وشارك مستشفى جامعة سيول الوطنية في مؤتمر السياحة الطبية الكوري في دولة الإمارات العربية المتحدة الذي عقد في أبو ظبي في 10 تشرين الثاني/نوفمبر، والذي جذب اهتمام العديد من الدول العربية من خلال تعزيز الرعاية الطبية الكورية عبر الاستشارات الطبية والعروض لحوالي أكثر من 150 مريضا زاروا كشك مستشفى جامعة سيوؤل الوطنية  في المعرض.

اتصالات وسائل الإعلام

ماريا يونغ
مركز الرعاية الصحية الدولي
مستشفى جامعة سيؤول الوطنية
هاتف:
82-2-2072-2783+
إيميل: hayoungjsnuh@naver.com
الموقع: www.snuh.org/english

Tags: ,

Category: General

Comments are closed.