منديفارما تسلّط الضوء على أهمية الإبتكار وتطويرعلاجات فعّالة لرعاية مرضى السرطان في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا

دبي، الإمارات العربية المتحدة, : ـ أعلنت منديفارما، وهي الشركة الرائدة عالمياً في مجال إدارة الألم، عن استضافتها للقمة الثالثة لرعاية مرضى السرطان في دولة المغرب في يومي 21 و 22 أكتوبر، لمشاركة أهم التطورات في فهم وإدارة رعاية مرضى السرطان، ولتسليط الضوء على أهمية الإلتزام بالإبتكار وتطويرعلاجات تفتح آفاقاً جديدة في مجال الرعاية الطبية لمرضى السرطان.

(Photo: http://photos.prnewswire.com/prnh/20161129/443726 )

وقد ضم مؤتمر القمة الثالثة لرعاية مرضى السرطان لمنديفارما أكثر من 180 متخصص في مجال الرعاية الصحية، بما يشمل خبراء الرعاية التلطيفية والأورام من 12 دولة من مختلف أنحاء الشرق الأوسط وأفريقيا، والذين قاموا بتبادل خبراتهم السريرية ومشاركة أحدث البحوث القائمة على الأدلة للمشاكل الشائعة لمرض السرطان. وقد شملت القمة المعتمدة من قبل الرابطة الأمريكية للتعليم الطبي المستمر، العديد من المناقشات والعروض التقديمية التي قدمها عدد من الخبراء في مجالات: آلام السرطان، والقئ والغثيان الناتج عن العلاج الكيماوي، وسرطان الغدد الليمفاوية (خلايا تي)، حيث قاموا بتسليط الضوء على أهم التطورات حول إدارة وفهم هذه الأمراض في السنوات الأخيرة. كما قامت منديفارما بعرض أمثلة على نهج فريق متعدد التخصصات لعلاج مرض السرطان بشكل فعّال.

وعلّق الدكتور أشرف علام، نائب الرئيس لشركة منديفارما Mundipharma  بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا قائلاً: “إننا نلتزم بالإبتكار في مجال رعاية مرضى السرطان، وقد تمكّننا بالفعل من مساعدة مقدمي الرعاية الصحية في توفير خدمات الرعاية لمرضى السرطان، وتصميم هذه الخدمات وإدارتها مع تحسين تجربة المريض. وقد أصبح لدينا الآن جهود مشتركة من خلال جمعنا لمجالات مختلفة من الأمراض، والتأكيد على إلتزامنا بدعم مجال رعاية مرضى السرطان وتحسين نوعية الحياة للمرضى”.

يهدف المؤتمر لتشجيع إدارة أكثر فعالية للآثار الجانبية الناتجة عن علاج السرطان، ولإدارة التحديات التي يواجهها مرضى السرطان بهدف تحسين رعاية المرضى. وكان المؤتمر فرصة جيدة لمنديفارما لمشاركة فريق من الخبراء المعترف بهم عالمياً لتقديم منتدى للحوار المفتوح ولمناقشة الأفكار والنتائج في مجال علاج السرطان.

إن مرضى السرطان يعانون من عدة أعراض وإعاقات يمكن أن تؤثر على جودة حياتهم. وتدرك منديفارما الحاجة الملحة لإدارة الألم كجزء من الرعاية الروتينية للمرضى. ويقدر انتشار الألم المزمن بنسبة 30٪ إلى 50٪ بين مرضى السرطان الذين يخضعون لعلاج فعّال لاستئصال ورم صلب، وبنسبة 70٪ إلى 90٪ في الحالات المتقدمة من السرطان. وتشير الإستطلاعات إلى أن حوالي 90٪ من مرضى السرطان يحصلون على مسكّنات للألم بواسطة علاجات دوائية بسيطة1.

إن هذه القمة كانت فرصة جيدة لمنديفارما للتعاون مع فريق من الخبراء المعترف بهم عالمياً، ولمناقشة طرق مبتكرة لتخفيف الألم أثناء علاج لسرطان، ولتوفير منصّة لمناقشة النتائج والأفكار في مجال علم الأورام.

حول منديفارما

تتكون شبكة منديفارما من الشركات المترابطة المستقلة المملوكة من قبل القطاع الخاص التي تغطي أسواق الأدوية في العالم.

تقدم شركة منديفارما باستمرار منتجات ذات جودة عالية وفي الوقت نفسه تلتزم بالقيم التي تمثل الشركة. تتمثل مهمتنا في التخفيف من معاناة المرضى وفي تحسين نوعية حياتهم بشكل كبير. تلتزم منديفارما بأن تقدم للمرضى فوائد خيارات علاجية رائدة في مجالات العلاج الأساسية مثل الألم الشديد، والأورام، والرعاية الداعمة للأورام، وطب العيون، والجهاز التنفسي، والتهاب المفاصل الروماتويدي، والرعاية الصحية للمستهلك.

لمزيد من المعلومات يرجى زيارة الموقع التالي: www.mundipharma.com.sg