‫شركة Alpin (مدينة مصدر) ومركز UC Berkeley (جامعة كاليفورنيا) يقيمان شراكة لتوفير أحدث التقنيات في مجال تقييم البناء وإدارة بيانات الشاغلين

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة، 21 ديسمبر 2016/PRNewswire/ —

يصعب مسايرة قطاع البناء دائم التغير في الشرق الأوسط. تُصمم المباني المذهلة معمارياً وتُشيد على مدار العام، لكن في صناعة متلاحقة الخطى، غالباً ما ننسى التوقف والتفكير بشأن الهدف من هذه المباني. راحة الأشخاص وإنتاجيتهم.

سواء كان شاغلو المباني محترفين في عالم الأعمال أو طلاباً أو أطباءً، فكل الأشخاص لديهم الاحتياجات الأساسية ذاتها؛ الحاجة إلى هواء نظيف وخدمات صيانة عامة ووسائل راحة حرارية ونظافة، على سبيل المثال لا الحصر. وقد تكون المباني الإقليمية مذهلة من الناحية المعمارية الخارجية، إلا أنها في الغالب تفتقر إلى التركيز الواضح على جودة التجربة لجميع الشاغلين ومن ثم يكون أداء معظم المباني الإقليمية سيئاً من حيث سبل الراحة الحرارية، وجودة الصوت، واحتواء العفونة وجودة الإضاءة.

وعلى مدار الأشهر الستة الماضية، عمل فريق شركة Alpin العامل في دول مجلس التعاون الخليجي مع مركز Berkeley العالمي الشهير للبيئة المُشيّدة (CBE) في كاليفورنيا لتغيير هذا الوضع. وقد كان أول طلب عمل تلقيناه لتطبيق أفضل الممارسات للعمليات التشغيلية التي تركز على الشاغلين في منطقة الشرق الأوسط هو تخصيص وترجمة دراسة استقصائية  منخفضة التكلفة ومعتمدة على الإنترنت ، والتي أصبحت متاحة الآن باللغتين الإنجليزية والعربية.

الدراسة الاستقصائية المباشرة، التي تتوافق عن كثب مع نظم اعتماد المباني LEED® وWELL®، تركز على: جودة الصوت، وجودة الهواء، والنظافة + الصيانة، والإضاءة، والأثاث، والمساحة، ومخطط المساحات، وسبل الراحة الحرارية.

وفي هذا الصدد، يقول جوردان يونس، العضو المنتدب لشركة Alpin “نؤمن باستدامة البيئة المُشيّدة،  ولهذا السبب، سعدنا بالعمل مع Berekley لإعداد أداة مبتكرة للمساعدة على  تحسين أداء المباني”.

إن هذه الدراسة لجودة البيئة الداخلية للشاغلين (IEQ)  توفر مصدرًا ثمينًا للمعلومات من أجل تحسين أداء المباني. يستغرق الأمر  نحو عشر دقائق لإكمال الدراسة، وتصبح النتائج متاحة بسرعة في صيغة مرئية جذابة.

ومع هذه المعلومات المتاحة لحظياً، سوف يكون بوسع ملاك/مشغلي المباني المحليين تحقيق الاستفادة المثلى من المباني والمساعدة في زيادة إنتاجية الموظفين وتعلم الطلاب وتعافي المرضى.

وهذه الدراسة لا تتيح فقط لمشغلي المباني التعرف على وجهة نظر الشاغلين في المباني، لكنها تساعد أيضاً على تبصيرهم حول مدى جودة تحديثاتهم التصميمية كما توفر معلومات حول مجالات الاستثمار في عالم تحسين أصول المباني المستقبلية.

وفي معرض التعليق على هذه المناسبة، قالت لندساي جراهام، من مركز Berkeley “سعدنا بإقامة شراكة مع Alpin لتطوير أداة تحسن من أداء المباني وسوف نوفر لشركائنا في مجال البيئة المُشيّدة 4 دراسات استقصائية مجانية في السنة”.

هذه الأداة مثالية لملاك المباني من أجل حماية بناياتهم في المستقبل، حيث يكون بوسعهم مقارنة  أداء بناياتهم مقابل قاعدة بيانات عالمية للمباني التي تعتمد على البيئة المُشيدة. مساعدة الملاك/المشغلين على التوصل لفهم أفضل لخصائص التصميم الجيدة وغير الجيدة داخل محافظ بناياتهم.

يقول أنطوني موديسيت، مدير العمليات التشغيلية وصيانة المحطات، في مركز UC Davis الطبي “ندير مرافق بحثية طبية تمتد على مساحة 2,1 مليون قدم مكعب. وقد سمحت أداة IEQ Survey الخاصة بتقييم البيئات المشيدة من وجهة نظر الشاغلين بالتعرف السريع على أسباب الشكاوى في بناياتنا، وكانت أداة قيمة في التواصل مع كبار أعضاء الإدارة لمراجعة أولوياتنا”.

لعرض أداة IEQ، يُرجى زيارة الموقع الإلكتروني http://www.cbe.berkeley.edu/research/survey.htm

المصدر: Alpin Limited وUC Berkeley