لماذا رقدت “دلال عبدالعزيز” أكثر من شهرين في المستشفى ؟

المستقلة /- تساؤلات عدة يطرحها الجمهور جول الحالة الصحية للفنانة المصرية دلال عبدالعزيز التي تستمر معاناتها من أعراض ما بعد فايروس كورونا ،على الرغم من سلبية مسحتها اتجاه الفايروس المستجد منذ فترة طويلة.

تلك التساؤلات التي أجاب عنها محمد عوض تاج الدين مستشار الرئيس المصري للشؤون الصحية وقال في مداخلة هاتفية أجراها مع الاعلامي سيد علي مؤخرا ، حيث كان السؤال متعلقا بحالة الفنانة دلال عبدالعزيز والاعلامي وائل الابراشي واصابتهما ” بتلف في الرئة” جراء الفايروس .

ووضح تاج الدين المستشار للشؤون الصحية ان هذه الحالة تعرف بإسم ” بوست كوفيد سبندروم ” وهي مجموعة من الأعراض المرضية تأتي بعد الاصابة بفايروس كورونا وتأتي على شكل التهاب شديد وضيق في التنفس.

يذكر أن الفنانة المصرية دلال عبدالعزيز قد أدخلت المستشفى قبل أكثر من شهرين هي وزوجها الراحل الفنان سمير غانم نتجة اصابتهم بفايروس كورونا ولم يستطع الفنان سمير غانم وفارق الحياة ، اما الفنانة دلال عبدالعزيز بعد شفائها من المرض الا انها ما زالت في المستشفى وتعاني بشدة من اعراض ما بعد الكورونا.

Source: Independent Press Agency