الكعبي : استكمال جميع الإجراءات في مشروع توأمة الجوازات والبطاقة الموحدة

المستقلة /- اكّد مدير عام الأحوال المدنية والجوازات والإقامة اللواء رياض الكعبي استكمال جميع الإجراءات الخاصة في مشروع توأمة الجوازات والبطاقة الموحدة المتعلقة بإصدار الجواز الإلكتروني، مشيرا الى ان قوة جواز السفر تعتمد على اتفاقات اعفاء التاشيرات.

واوضح اللواء الكعبي في تصريح لصحفية”الصباح” تابعته المستقلة , ان “تعزيز قوة الجواز” هي اجراءات سيادية للدولة في عقد اتفاقيات مع الدول الاخرى في مسارات الإعفاء من تأشيرات الدخول، مشيرا الى ان تصنيف قوة الجواز وفق مؤشر منظمة “هينلي آند بارتنرز” الاممية، لايعتمد على الاستقرار الامني في البلدان المصنفة بين الاسوأ والافضل والاقوى، انما يرتبط بسماح الدخول لاكبر عدد ممكن من المسافرين دون الحاجة إلى تأشيرة مسبقة.

واضاف الكعبي ان اجمالي اصدارات، مديريته للجواز الاعتيادي بلغ 845 الفا خلال النصف الاول من العام الجاري، متوقعا اطلاق اصدار الجواز الالكتروني للمواطنين في غضون الاشهر المقبلة وفق أعلى المعايير العالمية في منظمة الطيران المدني الدولي “إيكاو” .

وتابع ان جواز السفر الالكتروني سيمنح لجميع مواطني العراق من دون استثناء، مبينا أن الجواز الالكتروني وثيقة مهمة الكترونية وبارومترية تتضمن شريحة تحوي على البصمات والتوقيع والصورة وبيانات شخصية لحامل الجواز وفق المعايير الدولية التي شددت على ضرورة العمل بالجواز الالكتروني بالمدة المحددة.

واوضح ان الجواز الالكتروني يتميز بمواصفات أمنية وشيفرة تجعل من الصعوبة تزوير بياناته مقارنة بالجواز العادي ويصعب فك رموزها فضلا عن إمكانية سحب البيانات من الشريحة عن طريق الأنظمة المعمول بها في منظومة الحكومة الالكترونية والتأكد من حامل الجواز والتعرف على المواطن، من خلال بصمة العين أو الأصابع التي يتم حفظها في قاعدة البيانات.

Source: Independent Press Agency